lundi 23 septembre 2019 10:03:48

 

دعت وزارة البيئة والطاقات المتجددة، في بيان لها، المواطنين، إلى تفادي الذبح بطرق عشوائية في الشوارع وأمام المنازل والعمارات والأماكن العامة.

بمناسبة اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك 1440-2019، تدعو وزارة البيئة والطاقات المتجددة كل المواطنات والمواطنين إلى أخذ الاحتياطات اللازمة للوقاية والحفاظ على سلامتهم وسلامة بيئتهم. 

بعد أن دعت إلى "تفادي الذبح بطرق عشوائية في الشوارع وأمام المنازل والعمارات والأماكن العامة، أوضحت الوزارة أن العمل بغير ذلك سيؤدي إلى "تلوث المحيط وتلوث اللحوم جراء الغبار والتربة ونواقل الأمراض، مما يشكل بيئة خصبة لنحو 300 مرض تنتشر عدواها طوال العام".

في سياق متصل، دعت الوزارة إلى "التخلص من بقايا الأضاحي ومخلفات الذبح (الجلود والأحشاء والفضلات...) بطريقة صحية عن طريق وضعها في أكياس متينة محكمة الغلق، وذلك قبل وضعها في الأماكن المخصصة لرمي القمامات، لأنها تتضمن مواد عضوية تشكل خطرا على صحة المواطنين.   

احترام توقيت مرور شاحنات جمع النفايات

أضاف المصدر ذاته أن "رمي مخلفات الأضاحي بشكل عشوائي سيؤدي إلى تلوث البيئة ويضر أيضا بعمال النظافة الذين يضطرون إلى العمل لساعات إضافية يوم العيد". في هذا الصدد، أوصت الوزارة ب"احترام توقيت مرور شاحنات جمع النفايات خلال أيام العيد" والتعاون جميعا مع أعوان النظافة الذين يقضون أيام العيد تحت الشمس لساعات طوال ولا يعودون إلى بيوتهم إلا في ساعة متأخرة من الليل.      

دعت الوزارة المجتمع المدني إلى "العمل من أجل التوعية والتوجيه الميداني وتأطير المواطنين قبل وخلال وبعد عيد الأضحى المبارك من خلال حملات التحسيس والتوعية".             

في الأخير، وضعت وزارة البيئة والطاقات المتجددة الرقم الأخضر 3007 والتطبيق الهواتف (Ndif) تحت تصرف المواطنين من أجل استقبال استفساراتهم وبلاغاتهم، وذلك عبر الوكالة الوطنية للنفايات.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions