vendredi 20 juillet 2018 23:07:22

 

عالجت مصالح أمن ولاية الجزائر قضية تزوير واستعمال المزوّر في أوراق نقدية تورط فيها طالب جامعي نصب على شاب آخر بشراء هاتفه النقال ودفع مقابله أوراقا مالية مزورة من فئة 2000 دج.

أوضح بيان لخلية اتصال أمن الولاية أن القضية عالجتها فصيلة المساس بالممتلكات بالفرقة الجنائية لمقاطعة الوسط للشرطة القضائية، اثر تقدم شاب لترسيم شكوى مفادها تعرّضه للنصب والاحتيال، وذلك بعد تلقيه اتصال من قبل مجهول لغرض شراء هاتفه النقال الذي وضعه للبيع على موقع "وادي كنيس" الالكتروني بمبلغ مالي قدره 66.000 دج، حيث تمّت العملية وتحصل الشاب على المبلغ المالي من فئة 2000 و1000 دج ليكتشف بعد ذلك وجود 13 ورقة نقدية من فئة 2000 دينار مزوّرة.   

مع بداية التحريات، تم تحديد هوية المشتبه فيه وذلك بتتبع الرقم التسلسلي لهاتفه، ليتم بعد ذلك توقيفه، حيث تبين أنه طالب جامعي, وبعد إخضاع المشتبه فيه على عملية التلمس الجسدي عثر بحوزته على الهاتف النقال محل القضية، مقرّا في بداية التحقيق معه انّه اشترى الهاتف من السوق الموازية منذ ثلاثة أشهر بمبلغ مالي قدره 35.000 دج من شخص يجهل هويته، لكن بعد مواجهته بالدلائل والمعطيات المتوفرة تراجع عن أقواله، مصرحا أنه اشترى الهاتف مع صديقه الذي طلب منه ذلك.

بعد تحديد هوية المشتبه فيه الثاني ومن خلال تنقيطه على مستوى محفوظات الإعلام الآلي، تبيّن أنّه غادر التراب الوطني نحو دولة مجاورة.

أضاف البيان أنه ومع استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيه أمام وكيل الجمهورية المختص إقليميا، والذي أمر بوضعه تحت الرقابة القضائية.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions