vendredi 20 juillet 2018 23:10:22

تحادث وزير الطاقة، مصطفى قيطوني، الثلاثاء، بمقر دائرته الوزارية مع رئيس مجلس الشورى السعودي, عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، حول السُبُل والوسائل لتعزيز التعاون الثنائي في مجال الطاقة.

أوضح بيان للوزارة أن الجانبين تطرقا إلى علاقات التعاون بين البلدين التي وصفاها ب"الأخوية والممتازة". كما تناولا آفاق تطوير شراكة إستراتيجية بين الجزائر والعربية السعودية، سيما في مجال الطاقة. 

في هذا الصدد، تبادل الجانبان وجهات النظر حول مواضيع ذات اهتمام مشترك، على غرار النشاط البترولي القبلي والبعدي وكذا الطاقات المتجددة. 

تطور الأسواق النفطية 

عقب هذا اللقاء، صرح السيد قيطوني بأن "علاقاتنا الثنائية ممتازة ونحن نعمل معا لجعلها أكثر قوة، حيث درسنا أفضل السُبُل لتطوير فرص الأعمال والاستثمار في بلدينا كما أكدنا على ضرورة تبادل تجاربنا وخبراتنا في المجال الطاقوي وأن ننسق معا أكثر في مجال التكوين وتقاسم المهارات".          

أشار البيان إلى أن الجانبين قد استعرضا أيضا تطور الأسواق النفطية والجهود التي ينسقها البلدين في إطار التعاون بين منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبيك) ومن خارج أوبيك، بهدف التوصل إلى استقرار الأسواق البترولية على المديين المتوسط والطويل.

للتذكير، شرع رئيس مجلس الشورى السعودي، في زيارة إلى الجزائر، بدعوة من رئيس مجلس الأمة، السيد عبد القادر بن صالح.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions