dimanche 19 novembre 2017 09:18:07

 

تمكنت مصالح الدرك الوطني، مساء الأحد بوهران، من إحباط أكبر محاولة ترويج للأقراص المهلوسة في عملية "قياسية" سمحت بحجز 55 ألف قرص مهلوس من نوع الاكستازي.

وفق مصدر موثوق، تعد هذه العملية "الأكبر من نوعها في تاريخ عمليات مكافحة التهريب والاتجار بالأقراص المهلوسة بالوطن، لاسيما وأن الأمر يتعلق بأخطر أنواعها والمتمثل في الاكستازي". وقد جرت هذه العملية على مستوى بلدية وادي تليلات جنوب مدينة وهران بناء على استغلال دقيق للمعلومات، وذلك في إطار التنسيق مع مصالح المجموعة الولائية للدرك الوطني بوهران وكذا مفرزة للجيش الشعبي الوطني التابعة للناحية العسكرية الثانية. ومكنت هذه العملية "النوعية" من وضع حد لنشاط ثمانية أشخاص كانوا يشكلون شبكة إجرامية "منظمة" تعد من أبرز ممولي الجهة الغربية للوطن بهذا النوع من السموم الخطيرة التي تستهدف الشباب. 

بالإضافة إلى ذلك، سمحت هذه العملية بحجز خمس سيارات كان أفراد الشبكة يستعملونها في نشاطهم الإجرامي وكذا كمية من الكيف المعالج وزنها 5,5 كلغ إضافة إلى مبلغ مالي يقدر ب5 مليون دج، والذي يعتبر من عائدات ذات النشاط المخالف للقوانين.        

للإشارة، فإن مصالح الأمن الولائي لوهران تمكنت قبل ثلاث سنوات من انجاز عملية "نوعية" في نفس المجال، حيث نجحت فرقة مكافحة الاتجار بالمخدرات من حجز 20 ألف قرص مهلوس من صنف الاكستازي، حيث كانت التحريات بينّت أن هذه الكمية تم إدخالها عبر الشريط الحدودي الغربي.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions