jeudi 23 fvrier 2017 03:28:37

 

فرقت الشرطة التركية، الاثنين، مئات المحتجين أمام البرلمان على تعديلات دستورية، مقترحة من شأنها توسيع سلطات الرئيس رجب طيب أردوغان، مستخدمة الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

ونقلت مصادر إعلامية عن شهود عيان أن من بين من دعوا للاحتجاج حزب "الشعب الجمهوري المعارض" الرئيسي وعدد من المنظمات غير الحكومية واتحادات المحامين. وأكد الشهود أن "الشرطة اعترضت الكثير من المحتجين عند إحدى بوابات البرلمان".

من المتوقع، أن يقر البرلمان الذي يهيمن عليه حزب "العدالة والتنمية" الحاكم مسودة التعديلات، قبل طرحها في استفتاء خلال فصل الربيع المقبل. وكان نائب رئيس الوزراء التركي، نور الدين جانيكلي قد أعلن في وقت سابق إن الاستفتاء على التعديلات الدستورية قد يجرى في الأسبوع الأول من شهر أفريل المقبل.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions