mardi 17 janvier 2017 18:03:57

 

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان الستار عن مقتل 60 ألف شخص على الأقل، بينهم 13 ألفا و607 مدنيين خلال عام 2016, جراء المعارك والقصف والغارات في سوريا.          

ونقل راديو "سوا" الأمريكي عن المرصد قوله: "إن من بين القتلى ألفين و885 طفلا, وألف و855 امرأة, فيما بلغ عدد القتلى في صفوف الأطراف المتقاتلة في سوريا ما يزيد عن 10 آلاف شخص".

أصدر مجلس الأمن الدولي، مؤخرا، قرارا بالإجماع يدعم الخطة الروسية التركية لوقف إطلاق النار في سوريا والدخول في مفاوضات لحل النزاع في هذا البلد, لكنه لم يصادق على تفاصيل الخطة. ويأتي التوصل إلى اتفاق الهدنة، الذي وافقت عليه الحكومة السورية والفصائل المعارضة، في ضوء التقارب الأخير بين موسكو وأنقرة, وهو أول اتفاق برعاية تركية, بعدما كانت الولايات المتحدة شريكة روسيا في اتفاقات هدنة مماثلة تم التوصل إليها في فترات سابقة, لكنها لم تصمد.                  

ويستثني اتفاق وقف إطلاق النار التنظيمات المصنفة بإرهابية, وبشكل أساسي تنظيم "داعش", كما يستثني جبهة فتح الشام (النصرة سابقا). وتأمل موسكو وأنقرة أن يمهد وقف إطلاق النار لمفاوضات سلام الشهر المقبل في أستانا, عاصمة كازاخستان, وأوضحتا أن هذه المحادثات "لن تكون بديلا عن جنيف".

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
Presedant
Suivent
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions